أقوال ابو حامد الغزالي

  • تذكر في بعض الاوقات أن من فضل الله عليكم انك لا تنال ما تريد .

  • إذا دللت نفسك وأعطيتها كل ما تهـوى ، فسيصعب عليك فـطامها ، عـندها ستشعر بضعتِها و قلة شأنـها .. أما إذا دربتـها على مغالبة الصعاب فستـكون عظيمة ولن تخذلك أبدا .

  • لا تحـب شيئا لدرجة ان تظـن أنك لن تعيش بـدونه .. فعندما تحصل عليه ستكتشف أنه لم يكن يستحق الجهد المبذول في سبيله .

  • إذا أردت أن تشعر بالسعادة الحقيقية و التي لا تـنتهي ، فعليك أن تستفتي قلبك قبل كل خطوة تخطوها : هل هذه الخطوة تقربك من الله أو تبعدك عنه ؛ فإن كانت تقربك فافعلها ، و إن كانت تبعدك عنه ولو أشباراً بسيطة فلا تقربها أبدا مهما كانت .

  • إذا أحب الله عبدا استعمله في الأوقات الفاضلة بفواضل الأعمال ، و إذا مـقته استعمله في الأوقات الفاضلة بسيئ الأعمال ؛ ليكون ذلك أوجع في عتابه ، و أشد لمقته .

  • النفس إذا لم تـُمنع بعض المباحات طمعت في المحظورات .

  • الحياة رحلة في مهرجان إلهي مقام للبشر في كل مكان وفي كل أوان ، فاستثمر قوتك و انطلق ، و تمتع بجماله ما دمت فيه ، و تعاطف مع الأرواح القريبة من روحك ، و لا تنس أن هذه الرحلة برمتها هي معبر لحياة خالدة ، فالتمس السعادة في الدنيا والسعادة الأبدية في الآخرة .

  • أشد الناس حماقة أقواهم اعتقاداً في فضل نفسه، وأثبت الناس عقلا أشدهم اتهاماً لنفسه.

  • النفـس التي ليس لها ضابط تكون كسولة ، خمولة ، تشتهي المعاصي و السوء، لا تستقر على رأي ، إذا اشتهت شيئاً جـندت له كل طاقة ، و إذا عافت أمراً نصبت له شراكاً جسورة . فكن حاكماً حازماً في قيادتها تسلم .

  • من لم يشك لم ينظر ، ومن لم ينظر لم يبصر ، ومن لم يبصر بقي في متاهات العمي.

  • السعادة كلها في أن يملك الرجل نفسه ، و الشقاوة كلها في أن تملكه نفسه .

  • الصبي أمانة عند واليه، وقلبه الطاهر جوهرة ساذجة خالية من كل نقش وصورة، وهو قابل لكل ما ينقش عليه ومائل إلى كل ما يُمَالُ إليه.

  • لو عالج الطبيب جميع المرضى بنفس الدواء لمات معظمهم.